تطوير خطة تقويم برامج في تربية الموهوبين
 
يعد تقويم برنامج للموهوبين عملية منظمة لجمع معلومات من مصادر متعددة لمساعدة أصحاب القرار -على جميع المستويات- على اتخاذ قرارات صائبة بخصوص فاعلية المكونات المختلفة للخدمات التي تقدم للطلاب الموهوبين. 
 
نسعى في هذا المجال إلى جميع معلومات عن نوعين من التقويم: التكويني (Formative) والختامي (Summative).
التقويم التكويني هو عملية جمع بيانات عن البرنامج أثناء تطوره كجزء من محاولة تحسينه، كما يسعى التقويم التكويني إلى المساعدة على تعرف نقاط القوة والضعف في أي برنامج، وكل ما من شأنه أن يعزز من فاعلية البرنامج الكلية، والعوامل التي قد تعيق أو تسهم في تحقيق أهدافه. أما التقويم الختامي، فهو مصمم لإصدار أحكام بخصوص ميزات أو كفاءة البرنامج، أو أجزاء معينة منه. وإصدار أحكام حول إذا كان يجب تعديله، أو الإبقاء عليه، أو شطبه. وفي مرحلة التقويم، تقدم البيانات لإعلام المستفيدين بنجاحات البرنامج في تحقيق أهدافه أو غاياته، وربما بالنتائج غير المتوقعة للبرنامج. وفي التقويم التكويني، قد يكتشف المقوم أن المعلمين لم يجر تدريبهم على استعمال استراتيجيات تعليمية وتطبيقها على الطلاب الموهوبين. ولهذا، يخشى ألا يحقق الطلاب النتائج التربوية المتوقعة. وفي تلك الحالة، سيكون من المناسب للمقوم اقتراح تدخلات معينة لتنمية المدرسين أو تدريبهم. وقد تستطيع البيانات التي جمعت في التقويم الختامي أن توثق أن الهدف المتوقع من زيادة أعداد الطلاب الملتحقين بالبرنامج وحصولهم على مجموع (3 مثلاً كدرجة مرتفعة) في اختبارات التسكين المتقدم، كان هدفًا طموحًا ولم يتحقق.
 
 
 
 
المصدر
 
أخر تحديث : الثلاثاء - 21/07/1438
769عدد المشاهدات